رمي الحجاج الجمرات شعيرة إيمانية عظيمة

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر
 

مكة / المشاعر المقدسة/ خضران الزهراني  

يُعدّ رمي الجمرات من أهم شعائر فريضة الحج، حيث يرمز إلى رمي سيدنا إبراهيم عليه السلام للشيطان الذي حاول منعه عن تقديم ابنه إسماعيل قربانًا لله تعالى.  

كيفية رمي الجمرات:  

يبدأ الحجاج برمي جمرة العقبة: وهي الجمرة الكبرى التي تقع في آخر مشعر منى باتجاه مكة المكرمة. يرمونها سبع حصى ويكبرون مع كل رمية.  

ثم يرمون الجمرة الوسطى: وهي التي تقع في وسط الجسر في منى. يرمونها سبع حصى ويكبرون مع كل رمية.  

وأخيرًا يرمون الجمرة الصغرى: وهي التي تقع في أول الجسر في منى. يرمونها سبع حصى ويكبرون مع كل رمية.  

أهمية رمي الجمرات:  

تُعدّ من أهم شعائر الحج، حيث تُذكّر الحجاج بتضحية نبي الله إبراهيم عليه السلام.  

تُساعد الحجاج على التخلّص من الغرور والشيطان.  

تُقرّب الحجاج إلى الله تعالى.  

تُعلّم الحجاج الصبر والمثابرة.  

نصائح لرمي الجمرات:  

يجب على الحجاج أن يجمعوا الحصى من مزدلفة قبل التوجه إلى منى.  

يُفضل أن يكون حجم الحصى بحجم حبة الحمص أو أكبر قليلًا.  

يجب على الحجاج أن يرموا الجمرات بقوة باتجاه الجدار.  

يُنصح بأن يردد الحجاج الدعاء المأثور عند رمي الجمرات.  

يجب على الحجاج أن يتحلّوا بالصبر والهدوء، خاصة في أوقات الذروة.  

ختامًا:  

رمي الجمرات شعيرة إيمانية عظيمة تُخلّد ذكرى نبي الله إبراهيم عليه السلام، وتُعلّم الحجاج الصبر والمثابرة، وتُقرّبهم إلى الله تعالى.  


عامر الخياط عامر الخياط
المدير العام

مدير التسويق في الصحيفة

0  84 0

آخر المعجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة