قبَّح الله صُحبتكم

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

قبَّح الله صُحبتكم

 
الكاتب : عائض الأحمد


الحمد الله من قبل ومن وبعد، أُصبت أنا وأهل منزلى بفيروس العصر "كورونا"، وانضممنا رسميًّا إلى "نادي كورونا"، مُرحّبًا بنا فاتحا ذراعيه، أين أنتم يا جبناء عام ونيف، وأنتم تروغون ذات اليمين وذات الشمال وتذهبون هنا وهناك بحثا عن وقاية، ثم أتيم صاغرين تنشدون  جرعة "بنادول" لعلها تخفف حرارة أجسادكم، التى لا يعادلها صعودا وهبوطا إلا سوق الأسهم، لعلها تخرج ما بقي من برد الشتاء العالق بأجسادكم فأهلا بكم.

ما أجمل هذا الفيروس حين يبعد عنك فيروسات أخرى لم تكن تستطيع أن تبعدها خجلا وذوقا منك، فربما تتلاشى من نفسها هكذا أو تأخذ جرعة هي الأخرى، كما أخذتها أنا وأسرتي، ولكن ليس "البنادول" منها، فهناك جرعات أخرى الأخلاق على رأسها، إن لم تكن كل قوامها.

البعضُ من سُكان الحي لم يكن يعلم اسمي، ولكن بحمد الله أصبحتُ ذائعَ الصيت، فأبو محمد أصيب ولكن في أخلاقكم "تعسا وبؤسا لكم". لم تكن تبرح منزلي يوما، والآن لم تعد تفتح رساله صوتية كلها ألم "وكحة" لأقول لك لقد نسيت نظارتك عندي.

إخصائي الطب البديل وعرَّابه، صاحب صاحبنا، كان بين حين وآخر يُرسل بعض نصائحه "الخنفشارية" ويؤكد صحتها، وأنَّ ابنة خالته كانت على وشك الموت وأخذت عشبه "الكاتنقا" نسبة إلى مقاطعة في دولة "الكنغو"، وشافاها الله من المرض، لكنها ماتت مسمُومة، لأنَّ العشبة للأسف لم تكن تلائم خصائص جسمها، أما أنا فلا خوف عليَّ إطلاقا فهي تناسبنى تماما.
فهي تقليد في تلك القرية الصغيرة يبخر بها العريس لتصرف عنه الأرواح الشريرة، وتشعره بالخدر، في أول ليالي زواجه، لكي لا  تصدر عنه حماقه قد تفقده شريكة العمر!!
تعلمُون ما هو الجميل بحق، أبواب منزلي لو فتحت لما دخل منها أحد أو خرج، لم أشعر منذ فترة طويلة بهكذا مشاعر هي مليئة بتعب الأجساد، لكنها جميلة بتلاقي القلوب لم يغب أحد.. الكل حاضر.

لم أكن أشتكي ضُرًّا حتى أخذت أحد اللقاحات القادم من بلاد "الفرنجة"؛ فما أصابني لم يكن ليُخطئنى، حتى لو كنتم في "بروج مشيدة"، الوقاية أمرٌ مهم جدا، وعلينا أن نعلم ذلك، فأنت تقاوم ما لا تراه، ولا تعلم من أين سيأتي.

عودٌ لأصحاب "السوء" قبَّحهم الله، أعلم أنهم سيأتون بعد شهر من الآن ليسمعوا ماذا حدث ظنا؛ منهم أنني سأكتب لهم نعيَّ فراقهم، وأنا مستعد لهم بما سيجعلهم يشيبون من هوله.
----------------
ومضة:
كما قال فاروق جويدة: "ما زال في قلبي بقايا أُمنية"، وأقول: "ما زال في عقلى بقايا أحجية// أن نرتقي يوما ويسمعنا الجميع// وتنتهي آلآمنا بمشيئة الحى القدير".
أما هي فلم تقل شيئا؛ فقد أفسد يومها كل ما مرت به من ألم، وستظل تردد: اكتبني سطرًا وتجاوز عني في سطور.
 
وختاما.. من غرائب النساء أنهن يتحدثن جميعا في وقت واحد، ويرددن على بعضهن في نفس الوقت، ويسمعن حديث النمل بين كل هذا، مخلوقات عجيبة!!


غاليه الحربي غاليه الحربي
المدير العام

المالكة ومدير عام شبكة نادي الصحافة السعودي - مدير المنابر التدريبية والتعليمية بالشبكة - مدير عام ورئيس تحرير صحيفة شبكة نادي الصحافة السعودي الالكترونية.

0  96 0

الكلمات الدلالية

آخر المعجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة

فيما شارك به (120) متسابقا

  ضاحية الغولاء - جدة -- ماهر عبدالوهاب     حققت المتسابقة السعودية مروج فلمبان ذهبية فئة السيدات  لسباق(  يزن رانش) في ضاحية الغولاء بمدينة جدة أولسباق دولي  للدراجات الهوائية الجبلية بعد تغلبها على السيدات المنافسين لها من عدة دول متنوعة فيما حل المتسابقالسعودي عادل الزهراني في المركز الثالث لفئة المبتدئين محققا"  الميدالية البرونزية..هذا وقد شهد السباق مشاركة رجل ( خمسيني ) سعودي كأكبر متسابق ( 57)  مشارك في السباقفؤاد جمبي   ..إضافة" الى مشاركة عدد كبير من المتسابقين السعوديين الذين قدموا من مدن مختلفة في مقدمتهمالمتسابق أحمدي عوض والذي قدم من محافظة القنفذة      هذا وكان ذلك  بتنظيم مجموعة (  ليجند ليست ) وبمشاركة دولية ( 120) متسابقا" من مختلف دول العالم   حيث بدأت  فعاليات السباق من الساعة الواحدة (50 .1) ظهرا" وحتى الساعة ( 5.30 ) و ذلك بحضور عددا" كبيرا" منالشخصيات الإعتبارية والمسؤلين ورجال الأعمال ومشاهير الرياضة السعودية  ..وفي مقدمة هؤلاء رجل الأعمالالمعروف  الشيخ فهد بن عليان الحاشدي والذي قدم بعض الهدايا للمتسابقين  وعقب نهاية السباق بدأت مراسيم  الحفلالختامي حيث قلد الكابتن / سفيان رشيد الفارس رئيس اللجنة المنظمة الفائزين  الميداليات و الكؤوس والجوائز   كما شارك في هذا الحدث الهام نادي دراجي جدة وأبطال لعبة الدراجات الهوائية في المملكة  يذكر أن السباق يتكون من (5) مراحل ستحتضن يزن رانش ( جدة )  المرحلتين الأولى والخامسة ( الأخيرة ) فيما ستكونالمرحلة الثانية في منطقة ( العلا ) خلال شهر فبراير المقبل 2021 وأما المرحلتين الثالثة والرابعة ستكون موزعة على بعضمناطق المملكة سيعلن عنها لاحقا" ..هذا وشارك في السباق عددا" من الرعاة في مقدمتهم مجموعة محمود سعيدللمرطبات والجامعة بلازا و مجموعة كنان .. و( كاسيو -- G --SHOOK )  وتهدف هذه الفعالية والحدث الرياضي الهام الذي أستضافته ( يزن رانش) التعريف بهذه الرياضة الجديدة فيالسعودية والتي تتوافق مع رؤية المملكة 2030 في زيادة عدد ممارسي الرياضة بصفة عامة يذكر أن السباق شهد تغظية إعلامية كبيرة وقوية من خلال تواجد القناة الرياضية السعودية وقناة إقرأ الفضائية وعددا" من رؤساء تحرير 

فيما شارك به (120) متسابقا" من مختلف دول العالم والأعمار : *فتاة سعودية تحقق ذهبية سباق يزن رانش ( جدة ) الدولي للدراجات الهوائية الجبلية*

  • 2020-12-19 08:39م
  • 0
  • 202
قصيدة (أُمُّ اللُّغَات)  للشاعر إبراهيم دغريري

أحمد دغريري - جدة   بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية الموافق ١٤ ديسمبر   قصيدة (أُمُّ اللُّغَات) للشاعر إبراهيم دغريري   ********** هَــــاتِي يَــدَيْـكِ وَدَفَّـتَـيْـكِ وَمُـعْـجَـمَا هَـاتِي الـفَصَاحَةَ كَـيْ أُقَبِّلَ مَبْسَمَا   أُمُّ الـــلُّــغَــاتِ عَـــرَاقَـــةٌ وأَصَـــالَـــةٌ وبِـــهَــا كَــــلامُ اللهِ حِــيْــنَ تَـكَـلَّـمَـا   وَبِـهَـا الـلآلئُ فـي عُـذوبَةِ نُـطْقِهَا والـسِّـرُّ فــي كُـنْـهِ الـحُرُوفِ تَـكَتَّمَا   فــي لَــذَّةِ الـفَـتْحِ الـجَـدِيدِ غَـرَامُهَا لِـتَـصُـبَّ بِـالـوَحْـيَيْنِ نَــهْـرَاً مُـلْـهَـمَا   هِــيَ هَـكَـذا فــي كُـلِّ عَـصْرٍ حَـيّةٌ عَــرَبِــيَّـةٌ تُعطِي الفخَارَ تَكَرُّمَا   فــي بَـصْـمَة الآيــاتِ تَـنْبِضُ أَحْـرفٌ تَـفْـتَـرُّ عُــنْـقَ الـمُـعْجِزَاتِ تَسَنُّمَا   لِـخَـيَـالِـهَـا كُــــلُّ الـمَـعَـانِـي حُــــرَّةٌ وَتَـــذوبُ حُـسْـنَـاً مُـفْـعَـمَاً مُـتَـرَنِّـمَا   فِــكْـرٌ تَـعَـمَّـقَ فـــي الــثَّـراءِ وَرُبَّـمَـا وَافَــى يُـجَـاوِزُ فـي الـنَّضَارة أَنْـجُمَا   أُمٌّ تُـــرَبِّـــي بِــالــحَـنَـانِ صِــغَــارَهَـا  نَــالَـتْ عـلـى مَــرِّ الـعُـصُورِ تَـحَـلُّمَا   تَـحْنُو عـلى الكَلِمَاتِ تَدْهَنُ حَرْفَهَا  كَــيـمَـا يُــضِــيءُ ولا تُــرِيــهِ تَــأَلُّـمَـا   تَـشْـكُـو جَــفَـاءَ حُـثَـالَـةٍ مَـمْـجُوجَةٍ رَكِبُوا العُقُوقَ جَهَالَةً خَانُوا الحِمَى   مُـذْ قُلْتِ بِسْمِ اللهِ مَا هِبْتِ الوَرَى    مَــا خِـفْـتِ حِـقْـداً أَسْــوَداً مُـتَـوَرِّمَا   مَا جُلْتِ بِاللَّفَتَاتِ في حَنَقِ الرَّدَى     مَا كُنتِ خِبَّاً أهْوَجاً مُتَجَهِّمَا   كُـــلُّ الـلُّـغَـاتِ تَـقَـادَمَـتْ إِلاَّ الَّــتِـي زَادَتْ بِــتِــكْــرَارِ الــقَــدِيـمِ تَــقَــدُّمَـا .  فَـعَـلَيْكِ نُـورُ اللهِ فـي أَرْضِ الـهُدَى وَعَـلِـيكِ نُـورُ اللهِ فـي خُـلْدِ الـسَّمَا

قصيدة (أُمُّ اللُّغَات) للشاعر إبراهيم دغريري

  • 2020-12-17 06:04م
  • 0
  • 210
فريق قادرون التطوعي يقيم فعاليات (إعقلها وتوكل)

  أبكر عاتي - جازان   بحضور عدد من الشخصيات الإجتماعية والإعلامية والإبداعية   أقام فريق( قادرون) التطوعي يوم السبت الموافق 28/11/2020 برنامجا إجتماعيا بعنوان (إعقلها وتوكل) وكان البرنامجبالتعاون مع إدارة المشاركة المجتمعية بصحة جازان وإدارة البرامج ومركز الرعاية الأولية بصامطة بإشراف مباشر منجمعية رواد العمل التطوعي حيث تم تفعيل اليوم العالمي للسكري وكذلك اليوم العالمي للطفل خلال فعاليات البرنامجوتكون البرنامج من عدة أقسام وقد حمل عدة رسائل صحية متعلقة بالإنسان شارك فيها العديد من أعلام الإبداع منالشباب والشابات الذين تقلدو أوسمة النجاح متقدمين بلا تراجع نحو المعالي فكانو الضياء الذي حمل رونقا خاصا وقدبدأت الرحلة على متن ذلك  القطار المنطلق إلى أعماق تلك الأرواح النقية حيث تجول الركاب بمتعة واشتياق للقادم منالمناضر الخلابة وفي كل محطة يحضى الجميع  بالود والترحيب من القاطنين بتلك القرى الريفية ومن تلك المحطات ماتستهويهم لابتساماتهم ومنها ما تجذبهم بدهشة فمحطة تجد فيها بعض الناس يتناقشون والبعض في المحطة الأخرىيتسائلون وعند اقتراب الرحلة من النهاية ينتهي عناء السفر بالإستراحة على صوت العندليب حيث غرد سمفونيته التيهدأت من عناء السفر وقد وعد طاقم الرحلة بأجمل منها في المرة القادمة؛ هكذا كان نهج فريق قادرون التطوعي برقيهوشغفه وإدمانه للإبداع إذ استحقوا التكريم في ختام رحلتهم الإبداعية التي استهدفت عدة شرائح من المجتمع.

فريق قادرون التطوعي يقيم فعاليات (إعقلها وتوكل)

  • 2020-11-29 01:31م
  • 0
  • 195